حقيقة إلغاء تفعيل قنوات بي ان سبورت Bein Sports في مصر

عقب إعلان شبكة “بي إن” سبورت الإعلامية إيقاف خدماتها في مصر بداية من اليوم، توالت تعليقات الجمهور الغاضبة الساخرة على هذا القرار بسبب مستحقاتهم المالية، متسائلين عن الأموال التي تم دفعها للشركة من أجل التجديد، مطالبين بردها.

حيث أعلنت الشركة مؤخرا على وقف بثها في مصر وقد اشارو بأن مجوعة القنوات قد خسرت المليارت تجاة ما تم حُدوثة مؤخراً وقد علق بعض  الاشخاص ساخرين.

وعلق متابعو القناة والمشتركون في خدمتها قائلين “إزاي كده إحنا لسه دافعين 60 جنيه اشتراك الواصلة بتاعة الشهر ده وكده هتروح علينا.. يعني إيه ده أنا دافع 25 جنيه اشتراك الوصلة ده أنا أروح فيكوا في داهية.. يعني إيه نروح نسمع الماتشات في ليبيا.. طيب والحل؟ حضرتك نعمل إيه دلوقتي.. إحنا دافعين اشتراك.. القنوات الفضائية المصرية يا ريت تخلصوا وامضوا الصفقة مش قادر أتنفس”.

وتوالت التعليقات “يعني مش هنعرف نتفرج على الأهلي ولا دوري الأبطال.. لا تقلقوا سيتدخل أبو مكة بكل أخلاقه لإنقاذ الموقف وتوقيع العقد.. ما تقلقوش أبو تريكة هيتدخل ويحلها.. أخويا هيموت لو عرف ده.. يا فرحة شبكات النت كله دلوقتي هيرفع السرعة.. وفلوسنا حضرتكم هتسرق أنا مجدد الباقة لسه والله هرفع عليكم قضية.. كان نفسي أزعل زي الناس اللي لسه دافعة الاشتراك دي بس أنا كنت بتفرج عليها في القهوة”. 

وكانت beIN أصدرت بياناً رسمياً عبر موقعها على مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أعلنت فيه عدم قدرتها من جديد على تقديم خدماتها مع الشركة المصرية للقنوات الفصائية CNE بداية من اليوم، 8 يناير 2019، مشيرة إلى توقف الخدمة بسبب رفض CNE شروط الصفقة ومن هنا لم يتم توقيع العقود”.

Post Author: K.Ebrahem

كاتب